Sunday, May 31, 2009

لـ ـحـ ـظـ ـة

(مشهد من فيلم :في شقة مصر الجديدة)

.

.

.

Saturday, May 30, 2009

Just Believe...


What if you slept
And what if
In your sleep
You dreamed
And what if
In your dream
You went to heaven
And there plucked a strange and beautiful flower
And what if
When you awoke
You had that flower in your hand
Ah, what then?


_________

A poem by Coleridge



(A sign to believe in your dreams)


Thursday, May 28, 2009

قدر ولطف


اللهم لك الحمد كما ينبغى لجلال وجهك وعظيم سلطانك
...

O Lord, I'm all grateful to your Mercy and Benevolence, and the reassuarance you've sent through your angelic messenger! Thanks for the promise that I believed in when everything else was so absurd! Sorry for forgetting that "This too shall pass"... Yet, Lord, You always remind me that after each dark tunnel, a Light could be seen! Insha Allah it will be eventually reached to! Insha Allah...
.
.
.

Wednesday, May 27, 2009

الرحمة تسبق الوقت - 2



يا رب

...


هي عيشة ولا موتة ولا فوتة في حارة سد


...

اللهم انى توكلت عليك وسلمت أمرى إليك ولا منجى ولا ملجأ إلا إليك

...

بجد خايفة اوى!ا
بس رحمة ربنا أوسع من كل شئ
يا رب

O.K. Deal...!


ستصل يا أخى إلى ما تطلب بفضل مولاك وستعلم وحدك ان المكابدة والانتظار باب للرحمة واسع. لكن لا تتعجل الوقت، فهو مسيّر مثلك


____

بهاء طاهر- نقطة نور


(Mona's answer to an unasked question)

Saturday, May 23, 2009

That's Why I like Even Numbers! :D



Tagged By Ola ... To mention the following:


8 Things I’m looking forward to:

1) having a Vacation
2) Finishing my studies isA YA RAB
3) اطمن
4) making sure that some of my friends are seeing the Light at the end of the tunnel
5) Checking on my class and know that they did well isA in their exams
6) attending a concert by Ali el 7agar, another by Wagih Aziz, a third by Omar Khairat, a fourth by Anoushka (LOL)
7) settling on a speciality and topic isA
8) accomplishing reading some books on my reading list



8 Things I did yesterday:

1) had a sound sleep and a late wake up
2) read a bit
3) had an ice cream :D
4) watched grey's anatomy re-run
5) 3'lst 3ala Heba :D jokingly of course
6)facebooking
7) listened to music
8) Mariam , a college friend called, and it's been such a long time!!this made me happy

8 Things I Wish I could do (ranked by the degree of being impossible)

1) Know what tomorrow bears
2) get rid of the ugly witch :(
3) stop worrying
4) take a vacation now
5) again انى اطمن
6) lose some weight
7) stop being lazy a bit :D
8) have a good refreshing outing


8 Shows I Watch:


1) Friends (sometimes)
2) ER (sometimes)
3) grey's anatomy (Definitely)
4) Oprah (occasionally)
5)Fatafeet (occasionally)
6) Jacques Torres's programme :D (Life is richer with chocolate)
7) Gordon Ramsay's (when he's showing)
8) نشرة الخامسة والعشرون :D


8 Things I Love:

1) have a sound sleep
2) chocolate
3) El Korba
4) Soap Bubbles
5) Reading
6) my adopted fairy (far7a) and my adopted penguin (penny)
7) the Morning
8) my field :)


Whom I'll tag along?!

Nour, Ahmed_H, Ma 3alina, Hasnaa, Kalemat (do you know how many tags you owe me????!!! LOL), 7aneeen, Evaluna, Om Hagar, and whoever wishes to do this Tag! :D

Thursday, May 21, 2009

ربما...غداً


لا تصدق همومك
حين تغار عليك وتنصح
تقول لك: اعتزل الناس وحتى تصح،ه

تنحى عن الدرب
ان الهزيمة قد رابطت عند بابك
فاسمح لها ان تمر لتسمح
فقل عندها للهزيمة: لن اتنح لتمضى
ولن تجدي خجلاً بى لأغضى
وكسر مراياك
وقل للعجوز على الباب: اهلا وسهلا
تعال اشرب الشاي وامضى
الى حيث شئت
فلا شأن لى بعد ان عشت او مت
يا جدى الحزن، قم
هاك موس الحلاقة خذ
هذه سترة وقميص جديد
وسر واسمك الحزن وافرح
ولا تخجل الان من هبة الله
واجمح، قضى الله بالخلل العبقري الذى
يجعل المرء مُنكسراً حين يَكُمل
مُكتمِلاً حين يُكسر
مُستقتلاً حين يُجرح

...

ويا جدى الحزن
انك طفل على شيبة الرأس
لا تعرف المشى الا قليلاً
فقُم وامشى في الناس جهرا
لتشفى من العرج العرضى
ومن شيبك المرضى
وان سألوك عن اسمك قُل:ه
لا اسم لى اليوم
لكننى من صباح غدٍ
سأُسمى الفرح
_____
أجزاء من قصيدة الفرح لتميم البرغوثي
الرسمة لـسوزان عليوان

Wednesday, May 20, 2009

The Grandson...

Ok..let's first of all agree..that God may rest his soul in peace..! He's a child after all..and "la shamata fi al mawt"! Especially this 12-year-old child is quite harmless, whatever the income or the sources of his parents and "grandparents" (the royal family)...He has no punishment for it (if God wills)..according to the doctrines of religion and this is quite understood!

Now, everyone is mad at the exaggeration of the media! Most channels are mourning (3ala ra2y Morsi el zanaty marshat 3askrya w Quraan)! But I mean..what do you expect...!! It's the PRESIDENT'S GRANDSON...would they ignore him?????! C'mon..it's nothing new that if the president sneezed they'd all run offering him a klinex!! if you can see the analogy! so it's quite expected! They want to LIVE AND SURVIVE..on the way of "Momtaz el 2ott"!! (btw, I cannot wait to read what Mr. Excellent will write!!)

The problem is..that we feel that injustice! I mean, if we have seen that when el Messiri died, Mostageer, those of the burnt theatre, trains, crashed planes, starving children, homeless raped girls, cancer people bedridden ...or the drowned ones..if we have seen they had their due and there was a mourning for them too...and their deliberate death and suffering were respected...! We wouldn't have been holding any grudge now against all the fuss about the Grandchild who died!

The military funeral, the coffin wrapped in a flag, won't bring back that child...nor the humble Egyptians who die everyday..and will still die if the corrupt system still goes on the way it already is!

But afterall, it's a child who died..we cannot mix our feelings and curse the family still...! and we won't love them either...! we just need to differentiate between matters! Or at least...if you cannot show your compassion for a child .. and the morale out of the whole issue of death! Then, it's better to be silent!

We should not be so judgemental..we're not God after all!

More marginal notes:

Though the news of the boy's death is reported since yesterday, Al Ahram did not issue any headline about it...and no obituary was published YET!

The President did not attent the funeral!!!

Rotana channels (Prince Waleed Ibn Telal) did not even pause his channels for a moment of one Quraanic verse or paying any public condolences as his fellows on other channels! (I wonder why he did not join the carnival...?)

Naguib Sawiriss's OTV : One was for Quraan and the other was for Entertainment and songs still! (that's the benefit of having two channels lol)

Online comments of people: I've came across a number of online articles about declaring the news..the comments some of them were hilarious indeed!! They were still praying for the child for recovery (before the declaration of death)...some would sincerely ask the president or anyone of the family to have ablution and do this and that and read this prayer or certain Suraa..as if the presidential family are opening the webpage waiting for instruction of how to save the child!! Either those who commented that way..were naively sincere, driven by their passion as parents, or either they're kidding! Other than that the simple condolences went on..which is Ok I suppose!

Programs on TV. of course were all about interviewing a Sheikh or so..to speak about Death, visitation, families losing a child, and such topics! Intervals of phonecalls from viewers were all condolences to the family... however some still sounded comic! and again I ask are they naive or are these a set up or what?!

Till now, nothing is certain about how that boy died! It's again this concealing and camouflage and no transparency whatsoever! What's the big deal if they'd say he died because this of that! why are they always afraid of directness and being straight-forward! C'mon, grow up! We're not asking about the health status of the President (God forbid, we cannot dream ever to know!!!) why won't you declare the cause..you may even gain more compassion!!

Finally...for my own stance...well he's a young boy..who did nothing and cannot be blamed for whatever his family had done...! I'm not whining and crying..and I'm not gloating and happy either ! It's death after all..and may you reside in Paradise isA!

Dear Little Boy... I'm sorry for any word that could be said about your death from anyone who is so pained from any wrong they had because of sins you never committed against them! I'm sorry that you are such a public figure and such propaganda has to go on around your death! I'm sorry that some people would say that it's unfair while their children suffered and died in silence as well because of the harm done from the ruler you only knew him as "grandpa"! May you rest in peace, find your place in heaven, console the hearts of your family..and find serenity in a better world than ours!

Tuesday, May 19, 2009

صباح ومسا..شى ما بينتسى


انشد يا قلبى غنوتك للجمال
وارقص في صدري من اليمين للشمال
مهوش بعيد تفضل لبكرة سعيد
ده كل يوم فيه ألف ..ألف احتمال
عجبى
____
العنوان أغنية لفيروز

مرفوع مؤقتاً من الزعل


الاثنين 18 مايو 2009
والقلب بيبقى كله فراشات ونجوم لما بيفرح
______
From My Diaries:
My second wish from the BucketList came true... I saw Tamim Al Barghouti Live in Cairo! It was not a Youtube video watching him from Rammallah...but rather from Cairo, with my fairies all surrounding me !
.
The Dream goes like that: Mourid Al Bargouthi is saluting Bahaa Taher, Ahdaf Soueif is greeting Radwa Ashour, My Fairy Mother and My lovely Dr. Salwa is sitting with us! Three of the closest to me, who I'm sure have wings, are there as well...! Tamim is reciting his poems! I can hear him..They're here as well...That's not a dream!! Either I have died and now in heaven...or else Heaven has come to visit the earth! Or simply those (whether my friends or my heroes from books) are all angels..and this last one is True! They are a group of fairies...and my heroes are angels on earth!
.
Tamim's poem "Al Farah" made me speechless...The well of hope that was dwindling was bursting with new fresh water now to refresh it!Even Tamim's poems about "Setty Um 3ata", Naji Al Ali, and Mahmoud Darwish...made me feel that those angels too were here among us!
.
Isn't that just perfect?!
.
What an angelic night to defy the Ugly Witch's effect..even for few hours! Those are the ones who'll last..not you sad, useless witch!!
.
and as the whole evening ended...I'd quote the song again ( and as Mona kept repeating for me):
وستجئ الأيام الصعبة
وستزول الأيام الصعبة
.
Only because I trust in God.
*alhamdulelah* :)

Sunday, May 17, 2009

الرحمة تسبق الوقت


يتسلل الاكتئاب اللعين إلىّ مجدداً.. يحتل الهواء من حولى فيثقل قلبى، تصبح عملية التنفس عبئاً لا أقو عليه حتى! أستلقى بسبب حالة الهبوط المفاجئ التى تصيبنى كلما شعرت بهاجس الاكتئاب والحزن في الافق! أشعر أن الساعات التى تمضى مهرولة لا ترفق بي! الأمل طاقته تنفذ فيتخلى عنى فجأةويتسائل أيضا "وما العمل؟!" كأننى المذنبة الوحيدة لما وصلت إليه الآن! أنا ايضا اتسائل وما العمل؟! لا أجد سوى بعض من ذبذبات الخوف تزورنى هى الأخرى... أستلقى تماما مستسلمة لكل الأفكار السوداوية! النفس يدخل بصعوبة ويخنقنى رغم ذلك! القهوة لن تساعد كثيرا بل ستزيد من الأمر سوءاً!القهوة التى لا أحبها اطلاقا هى وسيلتى الأشهر لتعذيب النفس وإيلامها ! لن احتسيها اذن، تكفيني دموعى التى جمدت وتؤرقنى الان! الكلام يصير عبئاً وعبثاً في نفس الوقت! لو فقط توقفت عن الشعور! لو فقط اكتفيت بأن أتبع عقارب الساعة لاهثة ورائها لكن دون بسمة أمل ولا دمعة ألم! يا الله...الرحمة تسبق الوقت، الرحمة تسبق الوقت، الرحمة تسبق الوقت!ا

.

وأسمع خارج نافذتى المغلقة

الملك لك لك لك يا صاحب الملك

___
الصورة لأحمد حنفى

Friday, May 15, 2009

تفاريح

:)

Thursday, May 14, 2009

عشقك ندى

لما كلمتها في يوم كانت السما ضيقة فيه اوي، رزان بقلبها المسكر كان كلامها وضحكها الطفولى حضن كبير اوى للصمت بتاعى! طلعت عندها البيت، وكنا زي عيلتين فرحانين ! جريت تورينى المكتبة بتاعتها وانا شبطت في شوية كتب، واقفين ع السرير احنا الاتنين..كان نفسي اقولها تيجي نطنطط عليه؟! بس مش مشكلة..ساعتها قلبى كان عمال ينط على الترمبولين رغم انى كنت باين عليا انى هادية تماما ونيمانة كمان! عرفتنى على اصحابها الصغيرين،اتفرجت عليها وهي بتنفخ بلالبين الصابون، وريتنى رسوماتها الملونة بألوان قوس قزح اللي في قلبها، تديني منديل ورقى عليه فراشات وورد وعصفورة، تحط في ايدي حجرة بيضا اوى من الرخام وتقولى اتمنى امنية وح تتحقق!! شيلتها من يومها في جيب الشنطة وماضيعتهاش وكل شوية احضنها جوا كفي اوي ..يمكن! ساعتها حسيت اننا زي فيلم شركة المرعبين...لما اول ما بوو روحت البيت وفرحانة بس في نفس الوقت عمالة توري "قطتها" الحاجات اللي بتحبها! يومها نزلت مزقططة اوى من عند بوو بتاعتى ..رزان! وانا مروحة في التاكسى، كان على وشي ابتسامة رزان رسمتها ولونتها ورشت عليها سكر كمان! ومعرفتش اشكرك ساعتها ازاي انك كنتى عمود نور اصفر (مش وحيد) بينور عتمة القلب والسما كمان!ا
*
النهاردة،وسط نصبة الورق اللي انا عملاها عن كلام رخم غلس لازم اعرف فيه اي حاجة عن فوكو ودريدا ونيشتة وهباب ازرق، كلام مفيهوش اي ريحة فراشات وألوان ولا باحبه اصلا، رزان كلمتنى..بتقولى عارفة تدوينة فانتازيا لما سافر من اسكندرية عشان يروح يديها شيكولاتة؟! اقولها بعدم تركيز وبعض من السطل المعتاد: يمكن مش فاكرة..! قالت لي طب نزليلي السبت عشان اديكي شيكولاتك!(ملحوظة الحمد لله ان معنداش سبت عشان تطلعيلي يا انسة)! من البلوكنة، شيفاها! رزان واقفة ادام البيت..!! جت عند الباب وادتنى حضن كبير اوي دافى كنت محتاجاه من غير ما حتى اطلبه او اقولها! حضن مسكر احلى من الشيكولاتة اللى باحبها! فكرتيني برضه يا رزان في الفيلم لما عدا مدة وجمعوا الباب المتكسر في الشركة عشان "قطتى" يروح يزور بوو! واول ما فتح الباب وسمع صوتها بتقوله "قطتى" كان على وشه ابتسامه مريحة وجميلة اوي بتقول ان قلبه فرحان!!النهاردة فكرتيني انا انبسطت ازاي المرة اللي فاتت (اللي يمكن عدا عليها اكتر من شهر اهو) ونفس الابتسامة اترسمت من تانى!ا
*
معرفش مين فينا كان محتاج شوية الحضن والدفا دول اللي مكملوش خمس دقايق...بس الدفا كان متبادل!ا
*
إلى قطتى... وإلى بوو...وإلى قطعة الشيكولاتة...وإلى الحضن الكبير اوى اللي يساع السما...وإلى الدفا اللى دام للحظات في اليومين المتفرقين دول...لكن امتدادهم واثرهم يمدد رقعة الدفا في القلب....إليكي....ممتنة ليكي اوي
:)
مش باقولك.."يا زارعة ليلي وسط صمت الكون غنا"ه!ه
____
العنوان والاقتباس الاخير من أغنية منير اللى انتى اول حد بعتهالى :)

كنقطة ضوء في العتمة


لم أنم..! منذ البارحة وأنا لم أنم بعد! رغم أنى كنت مرهقة جدا ومتعبة واشعر بالنعاس الا ان النوم يجافيني! الساعة تجاوزت الخامسة والنصف صباحا وتقترب عقارب الساعة المسرعة الى السادسة، وانا مستلقية تماما في هذا الهدوء! شباك الغرفة يستقبل هواء الصباح البارد المنعش، والسكون يغلف المكان عدا اصوات العصافير المبكرة او المصابة بالارق هى الاخرى! وأنا مستلقية، مستسلمة للساعات التى تتابع وتحملنى معها! صباح تقليدي...للساهرين وصاحبى الارق وعاشقى الليل الطويل والمسافرين ! صباح عادى .... تتبدد فيه العتمة ويبدأ اللون الازرق السماوى في السيطرة، مستقبلا نهارا جديدا! اذا فهوصباح عادي تماما!....لا شئ سوى ان هناك قمر فضى لا زال ساطعا بالسماء لم يتوار بعد رغم ان نور النهار بدأ في التسلل !ظننت انى اهلوس لعدم النوم، راقبته من نافذتى، انه قمر يلتقى بأول النهار! قمر منير تماما، لازال يقاوم خيوط العتمة! ولم يختفى بعد حتى كتابة هذه السطور!ا
.

.

"وطول ما القمر أمل، المجانين بتعيش"

أمين حداد
______
العنوان مقتبس من قصيدة لسوزان عليوان
.

نقطة نور


هو عبث دلوقتى في الكركبة اللي انا فيها ، والرعب والساعة المتسربعة،انى اقول

.

.

وبكرة جي أخضر وانتى بتتبسمى

؟؟؟؟
________
p.s. struck by the assurance at the last hour of a Wednesday! :)

Tuesday, May 12, 2009

من جوا



و تسألُ: ه
ه"هل تبكي الأسماكُ
مثلَنا
في الأعماقِ
حينَ تكونُ وحيدةً و حزينةً؟
"
.ه

____

جزء من قصيدة لسوزان عليوان

ويغيب الضى



تدينا الدنيا ساعات وتروح
وتسيب جوانا فرح وجروح

*

تنفض الناس ويغيب الضى
وأقول ده خلاص..رايح مش جي
!
___
مقتطفات من أغنية وجيه عزيز

Sunday, May 10, 2009

A Letter....



Dearest Perry,


How're you? Weird question, eh? I just wanted to tell you that your friends are so sweet and are really missing you! They remembered you...They do! The girl had those teary eyes (Enas I think you know her .. you must have been in the same section you know :) ) Well...I miss you! Why just didn't you wait few days more... I know this is blasphemous..but see...I was there organising that graduation party...Imagine if I had seen you there with auntie and with uncle or may be your sister!! I would have been so proud of you....I am in fact so proud of you! I so wished you were there....! But, alhamdulelah after all!


They remember you, my dear...I remember you too! Not because I did not talk to auntie or to Nora or to Yahya to give them relief that I forgot you! No! Far from it.... I just can't talk...what should I say?! I am afraid to listen to that tone in her voice of sadness, I'm so afraid to note the grief....I am afraid that she'd remember and cry! I can't handle this! Didn't you know I just run away from this kind of grief! I'll just keep myself busy and won't ever think of meeting them, or hugging her, or telling Nora that it's gonna be fine!! I can't! I'll keep a distance and run away.. I want to believe that you are there with them..with us..and nothing is disrupted!


Today, when they asked for a minute of silence to commemorate you...for the first time, I felt that you actually died! Mona told me, Perry..Your Perry? Yes, My Perry!! It struck me only today that you died! Yes, I knew you died on 10th of April.... but only today I felt it!


Anyway, I just wanted to tell you that You're loved , my dear! Yes...that's what I saw in the eyes of that girl from your department! It's a blessing to know that you're loved! I thanked the girl personally on behalf of you!! :)


Well, till we meet... just hover around, and pacify the hearts of your family! I know that the dead know and feel and everything...Please, put the hearts at rest..visit their dreams!


p.s. I have never forgotten you...let me be a bad friend that's all..Just excuse me that I cannot hug a grief-stricken heart! It's out of my capacity!

another p.s. :) I'm so proud of you...I know you would have been stunning tonight, I know that your parents would have been proud as well..They are already proud of you... You were so missed today...yet, what makes me at ease is that you are in a better place now...


Take care, sweetest Perry.


Love you !



yours,


Hagar



p.s. Pray for me !

لكن بيفرحنا ان انت جوا القلب ساكن في أفراحنا

ما مرق على دربي..متله ما مرق
شو سرق من قلبي؟ ما بعرف شو سرق
سرقلى ذكرياتى واخد منى آهاتى
*

*
أتيت لتخبرني ان الحياة تزورها الشمس البرتقالية كل صباح، وان القمر ينير الليالى الكئيبة فيضئ الروح، وان النجوم الذهبية تتشكل كلما همست للسماء بسر جديد، وان السحاب يحمل نسائم ضحكاتك، وان شفتاى لازالت تعرف طريقها للابتسام، وان موسيقى فيروز تعبر عما لا يبح به القلب، وان لى جناحان فأطير، وان الهواء هو انت، والسعادة هى معك، والاحلام عنك، والاشراق يكون بك... وان قلبى الان يومض دون توقف، وان الكلام إليك، والنور أنت، وان تفاصيلي تسبقنى اليك....0

*
*
ما حسبت هيك حساب
يفتح له قلبي الباب
*
*
فمتى ستعيدنى إلىّ اذن؟ تعيدنى الى دنيا لم تعرف ان قوس قزح لازال يملك سبعة ألوان ، وان الشمس دافئة ، وان قمر كل ليلة جميل...جميل جداً! متى ستعيدنى إلىّ..الى حيث عالم كنت املكه وحدى، عالم لم تجتاحه وتتربع على عرش تفاصيله، عالم نسيت كيف كان يبدو قبل وجودك!ا
*
*
يا ريته ما مرق


_______

تمت
الأغنية: جوليا بطرس: ما مرق
العنوان: لمنير: بننجرح

Friday, May 8, 2009

لسة الأغانى ممكنة


لا ييأس من الوقت إلا من يجهل أن الرحمة تسبق الوقت ولا يسبقها الوقت

______

بهاء طاهر

"نقطة نور"


p.s. Thanks Monetty :)
.
.

Wednesday, May 6, 2009

Spread your wings and Fly...!


*P.S. I love you like the song. P.S. I love you as in the song*
(From the movie, I am Sam)
.
.
Another P.S. from a whispering Fairy : There is a Rainbow in your heart, there is a Fairy blessing your days, there is a Sun giving you a hug, there is a Star guiding your path...Thus, there will always be Light at the end of the Road :)
So says the fairytale, my dearest!
*
*
To MonMonty

Monday, May 4, 2009

كما النخل باصص للسما..للسما



ولأنى حاسة بالانهزام، والانكسار، والخوف، وان حلمى نابت في الخلا
.
.
.
اكرر الوعد
.
.
.
ولا انهزام
ولا انكسار
ولا خوف
ولا
ولا حلم نابت في الخلا
.
.

ولو فى يوم راح تنكسر، لازم تقوم واقف كما النخل باصص للسما
____
الوعد: من أغنية منير "على صوتك بالغنا"ه
الصورة: لـ أحمد حنفى

Saturday, May 2, 2009

شكسبير ح يروح النار


تفاجئنى هبة (اختى الصغيرة -6 ابتدائي) ان مدرسة اللغة الانجليزية (بمدرسة اللغات الخاصة الكبيرة) تتهم الكاتب الانجليزي الاشهر، ويليام شكسبير بكتابة " حاجات حرام"..وانه بيكتب "حاجات غلط.".. وبسؤالها بارتياب عن نوع تلك الحاجات الغلط التى يكتبها الاخ شكسبير(ربما تعرض لاحد الامور باباحة ولا حاجة) ، فكانت جملة في قصة "تاجر البندقية" المختصرة بين يدي التلاميذ الصغار بالمدرسة..والجملة تقول " اننا بتمسكنا بالرحمة نشبه الالهة"ه

by mercy we become like gods

وكان رد فعل المدرسة انها طلبت من التلميذات "شطب" وحذف تلك الجملة من متن الكتاب!ا


صدمت! تلك المدرسة والتى لابد لها انها تعرضت لدراسة الادب بمختلف فنونه وفروعه في كليتها، (وانا عارفة شكسبير واخواته كفاية انه مجال دراستى وشغلى )ونتعرض في مجالنا الى شتى انواع "الشطحات" في الادب عموما، "واللى جنبها يبقى شكسبير رحمة!" لكن لم نرفض ابدا قراءة كاتب معين او نحذف اشياء معينة من قصيدة او رواية او مسرحية او مقال لانه بلغته الجمالية يتعرض من قريب او بعيد للذات العليا!(لان القراءة تتعدى ما بين السطور اصلا، زائد فهمنا ووعينا وتفريقنا لما نقرأه ومعتقدنا)ه


وموقف المدرسة في الحقيقة فكرني بقناة ام بي سي او القنوات العربية السعودية التى تترجم الفيلم الاجنبي على هواها، فتحول لفظة الاله او الرب، الى القدر ، او العكس على حسب، ولا تترجم اسرائيل ولا اليهود، وتسقط من الترجمة اي شى قد يسبب اي حساسية من قريب او من بعيد! موقف استسهال، تستسهل الحكم والحذف والشطب والقراءة السطحية، بدل الفهم والشرح والتفرقة!ا


وبهذا المفهوم، يبقى كدة نزار قبانى وحش، وجبران خليل جبران ميتقريش، ونقرا الادب الاجنبي بكل ألوانه وصنوفه قراءة وهابية بقى، ونقطع منه ونشيل، لأننا مش شايفين ابعد من السطور المكتوبة!!ويبقى المثال بتاع فيلم "مواطن ومخبر وحرامي" وان شعبولا عايز يكتب كتاب من منظور ديني عن الحلال والحرام، واى نوع من الكتابات الخارجة مصيرها الحرق! وبمناسبة الحرق، اتذكر ايضا فيلم "المصير" ومشهد حرق كتب ابن رشد!ا كلها نفس الدايرة المغلقة!ا


من المضحك ان احد التعليقات التى قرأتها مؤخرا على مقال فاطمة ناعوت هنا، وفي المقالة تعرض الكاتبة الحقيقة المفجعة ان القارئ العربي لا يقرأ، بينما الامم المتقدمة، معدل قرائتها مرتفعة، فاسرائيل على سبيل المثال معدل القراءة فيها 4 كتب في الشهر! (وهي معلومة ليست بالجديدة ولم تكن المرة الاولى التي اعرفها من الكاتبة) فيأتى المعلق مذبهلا : نقرا اربع كتب في الشهر ليه ان شاء الله؟وان قراءة اي شئ اخر غير كتاب الله القران الكريم هو مضيعة للوقت! وانه ده العلم الذي لا ينفع!! وان حسبنا والقران الكريم!طب بالله عليك، ايوة القران كافي وشامل، ويشرع لنا الدنيا والاخرة، لكننا "أمة اقرأ" والقراءة لم تكن قاصرة ابدا على الكتب السماوية، ألم يطلب منا الرسول الكريم(صلوات الله عليه) : اطلبوا العلم ولو في الصين! طب ح اروح الصين ليه بقى لو كان الموضوع القران وبس! ا


اين هي التوعية والفصل بين معتقداتنا وثقافتنا وبين تذوقنا الادبى والجمالى لاعمال الاخرين،وفهم الحياة عن طريق الادب، مما يسهل علينا الحكم والنقد البناء وفهم الاخر ...؟


لم اتعجب كثيرا حين قالت لى هبة بعد ذلك ان مدرستها أعلنت في الفصل ان "النكت حرام"..وان قول "مرة واحد كذا كذا الى اخر النكتة" ما هى الا تحسب كذبة على الراوي..والكداب بيروح النار طبعا!ا


فالسيدة المعلمة، صاحبة رسالة العلم، لم تقتل فقط دراسة وتذوق الادب، وفهم الاخر واللغة وما وراء السطور، بل ايضا تقتل روح ثقافة مصرية عتيدة من فن ساخر اشتهرنا به كمصريين من أمد بعيد! مثلما قلل المعلق الظريف من شأن القراءة! يعني من الاخر الاتنين مش فاهمين في الدين ولا في القراية الصحيحة لا كطريقة ولا كمنهج!ا



يا رب ارحم عقول الاجيال القادمة من هؤلاء!ا