Thursday, May 14, 2009

عشقك ندى

لما كلمتها في يوم كانت السما ضيقة فيه اوي، رزان بقلبها المسكر كان كلامها وضحكها الطفولى حضن كبير اوى للصمت بتاعى! طلعت عندها البيت، وكنا زي عيلتين فرحانين ! جريت تورينى المكتبة بتاعتها وانا شبطت في شوية كتب، واقفين ع السرير احنا الاتنين..كان نفسي اقولها تيجي نطنطط عليه؟! بس مش مشكلة..ساعتها قلبى كان عمال ينط على الترمبولين رغم انى كنت باين عليا انى هادية تماما ونيمانة كمان! عرفتنى على اصحابها الصغيرين،اتفرجت عليها وهي بتنفخ بلالبين الصابون، وريتنى رسوماتها الملونة بألوان قوس قزح اللي في قلبها، تديني منديل ورقى عليه فراشات وورد وعصفورة، تحط في ايدي حجرة بيضا اوى من الرخام وتقولى اتمنى امنية وح تتحقق!! شيلتها من يومها في جيب الشنطة وماضيعتهاش وكل شوية احضنها جوا كفي اوي ..يمكن! ساعتها حسيت اننا زي فيلم شركة المرعبين...لما اول ما بوو روحت البيت وفرحانة بس في نفس الوقت عمالة توري "قطتها" الحاجات اللي بتحبها! يومها نزلت مزقططة اوى من عند بوو بتاعتى ..رزان! وانا مروحة في التاكسى، كان على وشي ابتسامة رزان رسمتها ولونتها ورشت عليها سكر كمان! ومعرفتش اشكرك ساعتها ازاي انك كنتى عمود نور اصفر (مش وحيد) بينور عتمة القلب والسما كمان!ا
*
النهاردة،وسط نصبة الورق اللي انا عملاها عن كلام رخم غلس لازم اعرف فيه اي حاجة عن فوكو ودريدا ونيشتة وهباب ازرق، كلام مفيهوش اي ريحة فراشات وألوان ولا باحبه اصلا، رزان كلمتنى..بتقولى عارفة تدوينة فانتازيا لما سافر من اسكندرية عشان يروح يديها شيكولاتة؟! اقولها بعدم تركيز وبعض من السطل المعتاد: يمكن مش فاكرة..! قالت لي طب نزليلي السبت عشان اديكي شيكولاتك!(ملحوظة الحمد لله ان معنداش سبت عشان تطلعيلي يا انسة)! من البلوكنة، شيفاها! رزان واقفة ادام البيت..!! جت عند الباب وادتنى حضن كبير اوي دافى كنت محتاجاه من غير ما حتى اطلبه او اقولها! حضن مسكر احلى من الشيكولاتة اللى باحبها! فكرتيني برضه يا رزان في الفيلم لما عدا مدة وجمعوا الباب المتكسر في الشركة عشان "قطتى" يروح يزور بوو! واول ما فتح الباب وسمع صوتها بتقوله "قطتى" كان على وشه ابتسامه مريحة وجميلة اوي بتقول ان قلبه فرحان!!النهاردة فكرتيني انا انبسطت ازاي المرة اللي فاتت (اللي يمكن عدا عليها اكتر من شهر اهو) ونفس الابتسامة اترسمت من تانى!ا
*
معرفش مين فينا كان محتاج شوية الحضن والدفا دول اللي مكملوش خمس دقايق...بس الدفا كان متبادل!ا
*
إلى قطتى... وإلى بوو...وإلى قطعة الشيكولاتة...وإلى الحضن الكبير اوى اللي يساع السما...وإلى الدفا اللى دام للحظات في اليومين المتفرقين دول...لكن امتدادهم واثرهم يمدد رقعة الدفا في القلب....إليكي....ممتنة ليكي اوي
:)
مش باقولك.."يا زارعة ليلي وسط صمت الكون غنا"ه!ه
____
العنوان والاقتباس الاخير من أغنية منير اللى انتى اول حد بعتهالى :)

6 comments:

ماشى الطريق said...

رزان من الناس القليلة أوى أوى أوى اللى بتقدر تحول الأفكار الجميلة اللى بتقراها و اللى بتحسها و اللى ممكن تتخيلها حتى لأفعال ملموسة و حقيقية وده شىء مبهر و جميل جداً
ربنا يخليكم على طول يا رب

Epitaph1987 said...

ماشى الطريق
ده حقيقي جدا
كأن ده جنان
لكن هو في الاصل مش جنان خالص
الحقيقة
لازم اشكرك
على تدوينتك
اللي خلت رزان
تعدي عليا
عشان تديني شكولاتاية
وتروح
:))))
امين

e7na said...

هاجر ورزان وصديقى ماشى الطريق
دى تدوينه خياليه
ربنا يخليكم لبعض يا هاجر

Epitaph1987 said...

احنا
*امين*
:)

حنين said...

إلى قطتي "هاجر سوليفان" الحنينة جدا والجميلة جدا :)
انتو بتتكلموا عليا من ورايا؟؟؟
:):):)
...
بجد، شكرا ح تبقى سخيفة لو قلتها، بس ما قداميش غيرها!
..
شكرا لمحمود وتدوينته وأفكاره العبقرية في خرافيتها وجنونها وطيبتها، ولهاجر لقدرتها على الرؤية ما وراء الأشياء، وليا بقى عشان جبت الشوكولاتاية :):):)

Epitaph1987 said...

حنوون
شكرا لانك صاحبتى وقطتى وبوو وكله كله
:))