Sunday, June 7, 2009

مالناش غير بعض


نظرت إليه وهو يجلس على مسافة منها محتسياً قهوته في شرود! وفجأة غيرت مكانها، تاركة الرواية التى كانت تقرأها، وجلست الى جواره وهو على يسارها، "ممكن طلب؟"... قالتها بجدية شديدة رغم ملامحها الطفولية التى يستحيل معها رفض أية طلب. فنظر إليها مستفهماً، هو على أية حال لم يعد يستنكر أفعالها الطفولية - الجنونية أحياناً- التى تقوم بها كل حين! هى دوماً هكذا، ليلة أمس على سبيل المثال فجأة طلبت منه "حدوتة"، ومرة ذات صباح أرسلت إليه رسالة ان يبتاع "شيكولاتة" لها وان يأكلها هو!! ولكنه أحب تلك الطريقة.. ان يجد من يحدثه فجأة عن فراشة رأتها في حلم، أو مكالمة مفاجأة أثناء العمل ليسمع ضحكها الهيستري لعثورها على أغنية من أغانى الطفولة!ترك فنجان القهوة والجريدة، وانتظر مطلبها الطفولى الجديد. "ممكن أجرب طعم الدفا على كتفك ايه؟" هكذا كان سؤالها البرئ! لم يفهم ان كانت تحتاج الى حضن حار، أن تلتف ذراعيه حولها مثلا، أم إن كانت في حاجة الى البكاء، لم يفهم بالتحديد مطلبها فإرتبك... لكنها لم تنتظر أيه رد فعل منه ..هى فقط اسندت رأسها الصغير على كتفه وأغمضت عينيها للحظات ... وصمتت! لم تبك..لا، ولم تطلب منه ان يحتضنها، ظل هكذا يجلس مستقيم القامة وهى في حالة سكون ورأسها مسترح على كتفه العريض! ظلا على هذا الحال لدقائق لم يود ابدا ان تنتهى!! لم يقطع هذا الصمت سوى تنهيدة طويلة حارة اطلقتها وعدلت رأسها لتنهى تلك الحالة وتعود الى مكانها الاول! واردفت قائلة بنبرة يقين "دلوقتى بس عرفت ايه الست كانت بتقصده لما قالت : ايه م الأمانى ناقصنى تاني وانا بين ايديك!* "وعادت تحتسى فنجان قهوتها كأن شيئاً لم يكن، تخفى وجنتيها المتورديتن خلف الرواية التى تقرأها! أما هو ظل متسمراً في مكانه هكذا لثوانٍ ناظراً إليها وهي تنتقل بين صفحات كتابها، ثم عاد إلى جريدته...ولكن قلبه أكثر دفئاً
_____
(تمت)
.
.
أغنية: أمل حياتى*
العنوان: أغنية لوجيه عزيز
Photo copyrights @ Ahmed_H

14 comments:

محمد المصري said...

:)

Spanish Eyes said...

akter 7aga 3agbtny eno hwa motfhm awi l tsrfatha el tfolya ,,
begad gamela awii ya gog
agml 7aga f el donia enna n7s en feh 7ad "lena" feha ,, 7ad nb2a 3la ra7tna m3ah ,, to7fa (L)

يا مراكبي said...

very sweet .. relaxing .. very

M. Mehrez said...

Cute :)

the girl in the mirror said...

دافى و بسيط .. قريب أوى للقلب

Epitaph1987 said...

محمد المصرى
:))

spanish eyes,
انتى قولتيها
"حد نبقى على راحتنا معاه"
:)

يا مراكبي
:)) بعض السخونية والهلاوس تفيد أحيانا في الكتابة

M. Mehrez,
:)) Thanks

Girl in the Mirror,
شوية دفا ع الماشى كدة :)

Samar said...

رائعة..لا ..أكتر من راااائعة
:)
دافييية
وفيها نقط نور كتييير
;)
عايزة أسـتأذنك واقتبسها

Om HAGAR said...

يا عيني يا عيني

الحاجة الوحيدة اللي أقدر أقولها اني حسيت بحالة من الإسترخاء :)

Oma said...

gr8 ya Epitaph

always special and different begad

*- btw : Thanks :)) -*

Epitaph1987 said...

سمر
:)
أكيد اتفضلي
ربنا ينورلك كل ايامك
:)

أم هاجر
:) طب انا مبسوطة بحالة الاسترخاء دي

Oma,
Thank You, my dear! :)
w thanks 3ala eh bs :) Just take care and keep in touch :))

Beautiful Mind said...

*sigh*

dandana said...

أتاريك مش زى الناس ولا زى

so sweet ya epy

H said...

هل كانوا يشربون قهوه سويا ام انها استغلت نشوته بجنونها لتشرب قهوته؟

Epitaph1987 said...

Beautiful Mind
:D بلاش تنهيد يا عمنا

دندنة
بالظبط!!
:) شكراً يا جميلة

H,
واحتمال آخر انها كانت تحاول قراءة فنجانه..لتعلم
:)